حدث الآن
  • الاحتلال ينقل الدكتور الأسير مصطفى الشنار من معتقل "مجدو" إلى النقب
  • قوات الاحتلال تعتقل شاباً قرب المسجد الإبراهيمي في الخليل.
  • محكمة الاحتلال العسكرية تمدد اعتقال الأسير قتيبة نواجعة من مدينة يطا جنوب الخليل لمدة 8 أيام، علماً أنه خضع للتحقيق في مركز عسقلان لمدة 41 يوماً.
  • محكمة الاحتلال في "عوفر" تحكم على الأسير حازم خلاف من مدينة دورا جنوب الخليل بالسجن لمدة 40 شهراً.
  • محكمة الاحتلال العسكرية في "عوفر" تحكم على الأسير يوسف ملحم من مدينة حلحول شمال الخليل بالسجن لمدة 18 شهراً ودفع غرامة مالية بقيمة 5000 شيكل.
  • محكمة الاحتلال العسكرية في "عوفر" تمدد اعتقال الأسير علي البرغوثي من بلدة عابود شمال غرب رام الله حتى تاريخ الرابع من شهر أذار القادم.
  • قوات الاحتلال تعتقل حسين عصفور وسليمان عصفور من بلدة سنجل شمال رام الله
  • محكمة الاحتلال في القدس تحكم على الأسير محمد نضال الرازم، حكماً بالسجن لمدة 54 شهراً ودفع غرامة مالية بقيمة 10 الاف شيكل
  • محكمة الاحتلال العسكرية تحكم على الأسير طارق صبحي نمر صبيحات من بلدة رمانة قضاء جنين بالسجن لمدة 16 شهراً ودفع غرامة مالية بقيمة 4000 شيكل .
  • محكمة الاحتلال في القدس تحكم على الفتيين محمد علي داري، وخالد مصطفى من بلدة سلوان بالسجن لمدة 16 شهراً.
الثلاثاء : 22/05/2018 07:16
عدد المشاهدات 209

باستشهاد عويسات يرتفع عدد شهداء الحركة الأسيرة الى 216 شهيد

أنين القيد - القدس المحتلة - خاص

استشهد الأسير عزيز عويسات (53 عاماً) من جبل المكبر بالقدس المحتلة أمس في مستشفى " أساف هروفيه "، بسبب الاهمال الطبي المتعمد بحقه حيث أصيب بداية هذا الشهر بنزيف دماغي حدا نتيجة الضرب المبرح والهمجي الذي تعرض له في العزل الانفرادي في معتقل إيشل من قبل جنود الاحتلال .

 

كما أفاد مصدر لـ "أنين القيد " أن توتر عالي وشديد في معتقلات الاحتلال وأن قوات القمع تعتدي بالضرب بشكلِِ وحشي على الأسرى في معتقل "عوفر"، بعد ضربهم على الأبواب والتكبيرات عقب إعلان استشهاد الأسير عزيز عويسات.

 

كما أكدت " أنين القيد " أن الممارسات التي ينتهجها الاحتلال بحق الأسرى لن تكسر إرادتهم ولن تثني من عزيمتهم رغم قسوة هذه الاجراءات وشدتها، وطالبت " أنين القيد " المؤسسات الحقوقية للتدخل العاجل لانقاذ حياة مئات الأسرى المرضى من بطش السجان.

 

فيما يحتجز أكثر من 1200 أسيرمريض بحاجة لعلاج فوري وعاجل داخل المعتقلات.

الصور